للاستمتاع بالشمس

استمتعوا بالشمس

 عندما يكون الجو ممتازا والشمس مشرقة في الأفق، نشتهي الاستمتاع بالسماء الزرقاء فوق الرمال، قرب أمواج البحر، أو وسط الحقول، لكن مع طفلك دائما. إنك تعرفين أنه ليس جيدا أن تقع أشعة الشمس مباشرة على الرضيع، لكن مع بعض الاحتياطات والانتباه، لن تستطيعوا مقاومة الشمس!

  • في الهواء الطلق... نقضي أفضل الأوقات.

    يجب أن تستغلي الجو الجميل وتستمتعي مع طفلك. أيام على الشاطئ، أو المسبح، أو رحلات إلى الجبل، زيارة الحقول... يجب فقط أن تأخذي بعض الاحتياطات كي تتجنبي أن تسبب أشعة الشمس ضررا لبشرة طفلك أو تسبب له الحرارة جفافا.

    تساهم الشمس في نمو الرضيع حيث تساعده على تركيب فيتامين د، التي تدعم نمو عظام سليمة وقوية. لذا، فإن جولة يومية أو لحظة في الهواء الطلق تضمن له جرعته الموصي بها من الشمس، لكن تذكري أن تقومي بذلك خارج الأوقات التي تكون فيها حرارة اليوم في أقصى درجاتها.

    يجب أن تأخذي بعين الاعتبار أن بشرة الأطفال كثيرة البياض لأن إنتاج الميلانين لديه ما زال ضعيفا وهي المادة التي تحمينا ضد أشعة الشمس، لذا تكون بشرته حساسة جدا.   

  • بعض النصائح للاستمتاع بالشمس.

    اللباس

    على الشاطئ، الألبسة الأكثر ملائمة هي التي تكون بيضاء اللون، من القطن (أو الكتان)، وأن تغطي الذراعين والرجلين إلى أقصى درجة ممكنة. بهذه الطريقة سوف يحس بالبرودة المنعشة والحماية. لا تختاري ألوانا داكنة (فهي تجلب حرارة الشمس)، ولا أقمشة غليظة. ننصحك كذلك بتغطية رأسه بواق للرأس ذو حافة أو قبعة لتجنب سخونة الرأس.

    تحت الظل، أفضل

    اختاري ظلا ملائما أو خذي معك شمسية إذا ذهبتم للشاطئ. هناك شمسيات خاصة تكون بمثابة مصفاة لأشعة الشمس، وهناك اختيارات أخرى مثل السلال الخاصة بالأطفال، بمظلة أو ناموسية. عندما تتجولين بعربة الطفل، يجب أن تكون الشمسية مفتوحة باستمرار.  

    مستحضرات الوقاية من أشعة الشمس

    حاليا، يمكن أن تجدي عدة اختيارات من المستحضرات لأجل وقاية بشرة طفلك، تحتوي على مواد تعمل كمصفاة لأشعة الشمس وتقلل من تأثير أشعة الشمس على البشرة. إذا ذهبت للتجول، يجب فقط أن تضعيها على وجهه وذراعيه وقدميه (وساقيه إذا كنتما في الهواء الطلق). على الشاطئ، ضعيها على جميع جسمه. ضعي قليلا من المستحضر قبل أن تغطيته بالكامل لكي تتأكدي من أنها لا تحدث أي ردود فعل.

     

    لكن، كيف يجب أن يكون المستحضر؟ تأكدي أنه مضاد للأشعة تحت البنفسجية أ أو تحت البنفسجية ب، مقاوم للماء، ذو مستوى عال من الوقاية ضد أشعة الشمس (FPS)، بالإضافة إلى كونه غير مثير للحساسية ودون رائحة. ستلاحظين أن كل مستحضر له عامل الوقاية من الشمس (FPS) الذي يشير إلى القدرة على حماية البشرة ضد الأشعة تحت البنفسجية. بالنسبة للأطفال، استشيري الصيدلاني الذي تثقين فيه.

    كيف تضعينه؟

    •  على وجه ويدي وقدمي أطفالنا.
    • لكي يكون فعالا، ضعيه 30 دقيقة قبل التعرض للشمس.
    • مددي المستحضر على بشرة الطفل وهي ناشفة.
    • ضعي كمية كبيرة وتأكدي أنها تغطي جميع البشرة: الأنف، الرقبة، الكتف، الأذنين وظهر القدمين.
    • ضعيه من جديد كل ساعتين أو قبل ذلك إذا كان ضروريا، لأن فعالية المصفاة الشمسية تنقص شيئا فشيئا.
    • لا تثقي في الأيام الكثيرة الغيوم، لأنها تترك مرور 90 في المائة من أشعة الشمس، إذن ضعيه أيضا.

    التمييه   

    مع الشمس والحرارة يفقد الطفل السوائل بسرعة، خاصة بسبب العرق. لذلك يجب أن تعطيه الماء والعصائر باستمرار وما بين الساعات.

    هام جدا: تذكري أن جميع النصائح حول الوقاية من الشمس يجب أخذها بعين الاعتبار عندما يذهب الطفل للتعرف على الثلج، لأنه في هذه الحالات أيضا يحتاج إلى الوقاية من تأثير كثرة الأشعة الشمسية... والآن، استمتعي بالهواء الطلق. 

أداة البحث عن المنتجات

منتج لكل حالة وحاجة لطفلك

نوفّر في مختبرات أورديسا على مجموعة كبيرة من المنتجات ذات الجودة العالية من أجل إرضاء حاجات الأطفال الصّغار. من هنا يمكنك التعرّف على المنتج الذي يلائم سن طفلك واستعمالاته ومراحله وخصائصه، كما يمكنك العثور على النكهة والبنية التي ستسعديين طفلكى قطعا عند اختيارها. شهيّة طيّبة !