اشياء صغيرة ستجعلك تشعرين بالتحسن

نصائح وإهتمامات

يعتبر تناول الطعام المناسب هاماً بمثل أهمية العناية بجسدك خلال التغيرات والصعوبات الشائعة أثناء فترة الحمل. سنعطيك نصائح حول الصعوبات الأكثر شيوعاً وإعطائك نصائح بسيطة لتساعدك على أن تصبحي أفضل.

etapa-img1
  • الشعر

    • حاولي ألا تستخدمي مجفف الشعر
    • تفادي إستخدام الصبغات المحتوية على الأمونيا أو المركبات المؤكسدة الأخرى التي تمتصها البشرة.
    • عليك ألا تستخدمي منتجات كيميائية لتحسين مظهر الشعر أو تجعيده.
    • إغسلي شعرك برفق ودلكيه بالشامبو وبذلك تساعدين الدورة الدموية
    • مشطيه برفق كما تعودت سابقاً
    • إستخدمي فرشاة بنهايات مستديرة هذا سيساعد الأوعية الدقيقة لفروة رأسك.

  • تساقط الشعر بعد الولادة
    • إستمري في تناول الأغذية الغنية بفيتامين ب ، أ ، ج ، والمعادن (الحديد ، الكالسيوم واليود) ، بالإضافة للأحماض الأمينية مثل السيستين.
    • إستخدمي منتجات تجميلية مخصوصة لبشرتك وشعرك مثل الشامبو وأقنعة تغذية الشعر لتقويته وتقليل فقدان الشعر.
  • النظافة الشخصية

    من أهم ما ينصح به هو الإستحمام اليومي بسبب تزايد التعرق وإفراز الدهون خلال فترة الحمل. وللإستحمام أيضاً آثاره في الاسترخاء وتنشيط الدورة الدموية مما يساعدك على أن تشعري بالتحسن.

  • نظافة الأسنان

    إنها مسألة مهمة لإبقاء أسنانك ولثتك نظيفة أثناء الحمل. قد تؤثر تغيرات الهورمونات وزيادة الحاجة للكالسيوم من زيادة إلتهاب اللثة و الآم الأسنان. ما الذي يمكن عمله؟ إليك بعض النصائح:

     

    • إغسلي أسنانك بالفرشاة بعد تناول الطعام . مرتين على الأقل (في الصباح وفي المساء)
    • إغسليهن تماماً إنما بلطف ودلكي لثتك. بهذه الطريقة ستقوينهن وتتفادين النزيف والحساسية.
    • إستخدمي خيوط الأسنان والفرشاة ومعجون يحتوي على الفلورايد وغسول الفم وأي منتجات أخرى تناسب النزيف والحساسية. أطلبي النصيحة من طبيبك.
    • زوري طبيب الأسنان بصورة دورية خلال فترة حملك.
    • تناولي طعاماً غنياً بالكالسيوم وفيتامينات أ ، د ، لتعطي طفلك الكميات التي يحتاجها دون أن يحتاج لأخذها من مخزونك من الكالسيوم والذي يوجد بصورة أساسية في أسنانك وعظامك.
  • نظافة المناطق الحساسة

    عليك أن تولي عناية كبيرة بالمناطق الحساسة خلال فترة الحمل بسبب تزايد الإفرازات المهبلية والتي تؤثر على كل من الكمية والكثافة. ستجدين لونها اصبح أغمق. إليك بعض النصائح:

     

    • إشربي كميات كبيرة من الماء
    • إختاري صابوناً سائلاً رقيقاً يناسب المنطقة الحساسة. لكي تتفادين الإصابة بالبكتريا.
    • ينصح بالقيام بغسلة أو إثنتان يومياً.
    • جففي المناطق الحساسة بعناية لتفادي الجراثيم.
    • إستخدمي ملابس مريحة مصنوعة من خامات طبيعية كالقطن.
    • تجنبي الغسول (الدش) المهبلي ، حيث أنه يقلل من البكتريا المفيدة ويزيد من خطر إنتشار العدوى.
    • قومي بزيارة الطبيب إذا شعرت بالحكة أو التحسس.
  • العناية بآثار التمدد على بشرتك
    • أبقي بشرتك رطبة طوال فترة الحمل وخصوصاً خلال الأشهر الاخيرة وكذلك خلال الأيام الأولى من الولادة (الترطيب الخارجي)
    • تناولي طعاماً صحياً وإشربي كمية كبيرة من السوائل لتساعدي على الترطيب من الداخل.
    • يمكنك أن تستخدمي كريماً مختصاً بعلامات التمدد فهي تجعل البشرة أكثر قوة.
    • إتبعي النصائح أعلاه إذا ظهرت علامات التمدد سلفاً لأنك قد تستطيعين إخفائها او جعلها أفضل.
    • أطلبي نصيحة طبيبك أو الصيدلاني لأنهما قد يعطيانك معلومات مفصلة وضعي في بالك أن بعض علامات التمدد الناتجة عن الحمل ستصبح أقل ظهوراً بعد الولادة عندما تستعيدين وزنك الطبيعي.
  • العناية بالبقع الداكنة (الكلف) على بشرتك
    • إستخدمي دوماً واقياً من الشمس عند التعرض لها.
    • لا تقومي بعمل حمامات شمس لفترات طويلة لتفادي زيادة إسوداد البقع.
    • ستختفي البقع غالباً بعد الولادة. زوري طبيبك إذا لم تختفي.
  • العناية بالثديين
    • أبقيهما رطبين خلال فترة الحمل لأن هذه المنطقة معرضة لعلامات التمدد.
    • إستخدمي الحافظات القطنية إذا بدآ بإفراز اللباً من الشهر السادس لتفادي تلويث ملابسك وإغسلي ثدييك بالصابون والماء لتفادي التهيج.
    • أبقي الحلمتين رطبتين بعد الولادة لتفادي العلامات. وقد تفيدك بعض المنتجات الطبية.
    • يمكنك إستعادة صلابتهما عندما توقفين الرضاعة بإستخدام منتجات العناية بالبشرة لكن تذكري أن عليك المواظبة لملاحظة الفرق
    • إستخدمي حمالة صدر تحمل صدرك ولا تضغط على الحلمتين وإختاري ملابس مريحة وفضفاضة.
  • كيفية مكافحة البواسير
    • تحركي أو خذي نزهة ، جربي تمارين "كيجل".
    • خذي حمام المقعدة ، وهذا سوف يساعد الدورة الدموية، وإستخدمي المناشف الصحية الباردة الرطبة ، وهذا سيساعد على تخفيف الإلتهاب والشعور بالألم.
    • المحافظة على منطقة ما حول الشرج (المنطقة الواقعة بين المهبل والشرج).
    • اذا لم تختفي المضايقات ، يرجى البحث عن النصيحة الطبية من طبيبك ، والذي قد يصف لك كريماً لعلاج البواسير.
  • الدوالي والدورة الدموية
    • تجنبي الوقوف لفترات طويلة من الزمن
    • تجنبي الجلوس بوضع القرفصاء
    • حاولي بقدر المستطاع المحافظة على وضع ساقيك في مستوى أعلى من خصرك
    • قومي بتمرين ساقيك بصورة منتظمة
    • اسألي الطبيب الإخصائي حول امكانية ارتداء جوارب ضاغطة بعد الولادة لتحسين الدورة الدموية في ساقيك.
  • التمرينات

    إن التمارين تعتبر من المصادر الرئيسة ذات التأثير الإيجابي على صحة الأم والطفل، فهي تحسن كل من آلية عمل القلب والأوعية الدموية والتمثيل الغذائي ، لأنها تساعد على فقدان الوزن بعد الولادة، وتقلل من القلق ، وتحسن المزاج ، وتساعد على تحديد أنماط النوم. يمكن أن تساعد أيضاً في التخفيف من شدة المضايقات التي تصاحب فترة الحمل مثل الإمساك ، وآلام الظهر ، والتعب ، وتورم الساقين ، والدوالي وقد توصلت بعض الدراسات إلى أن التمارين تساعد على ولادة أقصر وتقليل أدوية تحفيز الولادة. يمكنك القيام بالتمارين التالية على أسس ثابتة إذا كان حملك قليل المخاطر وإذا التزمت بالتالي:

     

    • إسترخي وقومي بتمارين التمدد بعد كل جلسة.
    • تناولي كميات كافية من السوائل قبل وأثناء التمرين لتجنب الحرارة الزائدة.
    • تناولي الفواكه والخضروات والنشويات مثل المعكرونة والحبوب.
    • تجنبي في فترة الربعين الثاني والثالث التمارين التي تؤدى في وضعية الاستلقاء على الظهر ، والتي من شانها أن تحد من تدفق الدم إلى الرحم.
    • لا تصلي بجسمك الى مرحلة التعب المفرط ، لأن هذا يعني أن جسمك وطفلك لن يتلقيا الأوكسجين الكافي.
    • حافظي على توازنك. لقد تغير مركز ثقلك ، مما يعني أنك لن تكوني رشيقة كما كنت من قبل.
    • تجنبي الرياضات التي يكون فيها خطر التعرض إلى ضربات من قبل كرة أو غرض ما ، مثل الهوكي وكرة القدم وكرة السلة ، وكذلك الرياضات التي تتطلب توازن كالجمباز والتزلج وركوب الخيل.
    • إذاً ما هي الرياضات التي ينصح بها ؟ ينصح بالرياضات التي لا تتطلب الكثير من الجهد أو رفع الأثقال ، كالسباحة والمشي.
    • ممارسة التمارين داخل المياه هي فكرة جيدة. ستشعرين بأنك أخف وزناً وأكثر مرونة.
  • الإمساك
    • يجب أن تحتوي حميتك الغذائية على أنواع الأغذية الغنية بالألياف مثل الحبوب الكاملة وخبز الحبوب الكاملة والفاكهة والخضار.
    • إشربي الكثير من السوائل كالماء وعصائر الفاكهة والحساء .
    • مارسي الرياضة بإنتظام وتجنبي نمط الحياة المستقرة ، وهذا سيساعد عملية الهضم.
    • إنشاء جدول زمني لزيارة الحمام.
    • رفع القدمين عند التبرز فهذا يساعد عضلة الشرج القابضة.
    • أطلبي نصيحة طبيبك إذا لم يصبح هضمك أفضل. فقد يرى أن من الضروري إعطائك ملينات لكن لاتعمدي لمعالجة نفسك لأنه ليست كل الملينات مناسبة للمرأة الحامل.
  • نصائح لآلام الظهر
    • إنتعلي أحذية مريحة خلال فترة الحمل
    • أبقي ظهرك مستقيماً وإثني ركبتيك عند الإنحناء.
    • ضعي وسادة أو منشفة مطوية تحت منطقة الكليتين لجعل ظهرك مستقيماً وأبقي ظهرك مستقيماً وفخذيك للأمام.
    • ضعي منشفة بين ساقيك عند الإستلقاء لإبقاء ظهرك في الوضعية الصحيحة.
    • تمرني لتقوية عضلات الظهر والعجز. واسألي المعالج المختص عن التمارين المناسبة.
    • حافظي على دفء منطقة التقلصات لديك وذلك بوضع زجاجة من الماء الساخن أو وسادة حرارية عليها لأن لها تأثيراً مهدئاً.
    • إستشيري طبيبك الخاص إذا كان الألم شديداًعما إذا كان بإمكانك أخذ مسكناً خفيفاً ، ولكن لا تأخذي أي دواء قبل إستشارته.
  • ساقان متعبان
    • تجنبي الوقوف لفترات زمنية طويلة.
    • عليك بالجلوس ورفع قدميك حتى أعلى مستوى ممكن في حالة تورم القدمين.
    • ضعي نفسك في وضع مريح مع رفع الأرجل في الهواء وإسترخي.
    • جربي التمارين التالية:
      • إستلقي على ظهرك وإرفعي قدميك في الهواء. أرسمي دوائر بقدميك ثم قومي بمحاكاة حركة الدراجة.
      • إثني ركبتيك ، إرفعي إحديهما وأمسكي بها بيديك الإثنتين وإسحبيها للخلف بقدر المستطاع.
      • أشبكي وإثني رجليك نحو بطنك وأنت مستلقية على ظهرك وإسترخي في هذه الوضعية.
    • إذا شعرت بإحتباس السوائل في ساقيك ، قد يكون هذا علامة لإرتفاع ضغط الدم. إتصلي بطبيبك فوراً إذا كان التورم شديداً أو إذا لاحظت ظهوره بالوجه واليدين.
  • قلة النوم
    • قومي بعمل تمارين الإسترخاء لتقليل الضغط
    • إجعلي بيئتك مريحة بالتأكد من أن درجة الحرارة مناسبة. إلبسي ملابس مريحة وإستخدمي الوسادات لظهرك وبطنك.
    • خذي حماماً قبل الخلود للنوم فهذا سيساعدك على الإسترخاء.
    • حاولي ألا تنهضي خلال الليل
  • صعوبات الهضم
    • تجنبي التدخين
    • كلي كمية قليلة لكن بصورة منتظمة. عليك أن تأكلي خمس مرات على الأقل يومياً.
    • تجنبي الطعام المقلي والحراق والمشروبات التي تحتوي على الكافيين والمشروبات الحامضة والشوكولاتة.
    • إرتاحي في وضع مشابه للجلوس بعد تناول الطعام.
    • لا تخلدي للنوم مباشرةً بعد تناول العشاء. إسمحي ببعض الوقت.
    • إستخدمي كمية كافية من الوسائد عند النوم تسمح بوضعية شبه مستقيمة.
    • إشربي بين الوجبات لتحافظي على الترطيب. فهذا أفضل من شرب كميات كبيرة أثناء الوجبات.
    • إلبسي ملابس مريحة. قد تضغط الملابس الضيقة على بطنك وتزيد من الإحساس بالألم.
    • تحدثي مع طبيبك إذا استمرت حرقة المعدة.

أداة البحث عن المنتجات

منتج لكل حالة وحاجة لطفلك

نوفّر في مختبرات أورديسا على مجموعة كبيرة من المنتجات ذات الجودة العالية من أجل إرضاء حاجات الأطفال الصّغار. من هنا يمكنك التعرّف على المنتج الذي يلائم سن طفلك واستعمالاته ومراحله وخصائصه، كما يمكنك العثور على النكهة والبنية التي ستسعديين طفلكى قطعا عند اختيارها. شهيّة طيّبة !