أهمية الإفطار الصحي للأطفال

لا يمكن إنكار حقيقة أن وجبة الإفطار هي أهم وجبة على مدار اليوم، لأنها هي المسؤولة عن إمداد الجسم بالطاقة الكافية التي يحتاج إليها والتي تزيد أهميتها بشكل كبير عند الأطفال لأنهم في طور النمو ويحتاجون لكافة أنواع وأشكال ومصادر الغذاء حتى ينمو جسدهم وإدراكهم بشكل سليم وصحي.

وقد أوصت كافة الدراسات الأخيرة بضرورة اهتمام الأم بوجبة الإفطار لطفلها، حيث ثبت مؤخرًا أن هناك علاقة طردية بين تناول وجبة الإفطار وبين مستوى ذكاء الطفل، وهذا من خلال دراسة أمريكية أجراها باحثون من كلية التمريض وتحديدًا في جامعة بنسلفانيا والتي أكدت نتائجها أن هؤلاء الأطفال الذين تحرص أمهاتهم على إطعامهم وجبة الإفطار يتمتعون بنسبة ذكاء أعلى من الأطفال الذين لا يواظبون على تناول وجبة الإفطار الصباحية.

هذا بالنسبة لوجبة الإفطار العادية، فكيف سيكون الحال إذا كانت هذه الوجبة صحية وقد راعت فيها الأم التوازن ما بين جميع العناصر الغذائية المفيدة؟ بالتأكيد سوف تكون النتيجة أكثر من ممتازة. وسوف تنعكس بشكل إيجابي للغاية على صحة الطفل البدنية والإدراكية. فوجبة الإفطار لها العديد من الفوائد للطفل ومنها أنها ستساعده على النمو العقلي والنمو الجسدي، تكسبه الطاقة اللازمة لمزيد من النشاط على مدار اليوم، تقوي من تركيزه وذكائه، تمده بالفيتامينات والمعادن اللازمة لتقوية وبناء عضلاته وجسده.

ولكن تكمن المشكلة الحقيقية في أن هناك العديد من الأمهات اللاتي يجهلن بأهمية وجبة الإفطار للأطفال، ويشعرن بالحيرة حيال مكونات وجبة الإفطار الصحية، وكيف يكون شكلها وما هي طرق تحضيرها وكيف يمكنهن التنويع فيها وتقديمها لأطفالهن بعدة طرق مختلفة حتى لا يملوا ولا ينفروا منها. لذلك من خلال هذا المقال سوف نخبر هؤلاء الأمهات ببعض الأفكارالخاصة بوجبات الإفطار الصحية للأطفال، هذا بالإضافة إلى أننا سنعلمهن كيفية تحضير هذه الوجبات بعدة طرق مختلفة.

ما هي مكونات وجبة الفطور الصحية؟

تتكون وجبة الإفطار الصحية من العديد من المكونات الغذائية والتي يجب أن تكون لذيذة الطعم وجذابة الشكل حتى يقبل الطفل على تناولها، وبشكل عام يجب أن يحتوي إفطارالطفل على مكونات متوازنة من كافة العناصر الغذائية مثل النشويات بنسبة لا تقل عن 50 بالمئة بالإضافة إلى الخضراوات والفواكه الغنية بالماء والفيتامينات والمعادن. كما أنه من الضروري أن تحتوي هذه الوجبة الصباحية على البروتينات ومنتجات الألبان.

كيف يمكنك إعداد الحبوب للإفطار؟

كما سبق وأن أشرنا أن وجبة الإفطار تعتبر من أهم وجبات اليوم خاصة للأطفال، وإذا أردتِ ضمان وجبة إفطار صحية لطفلك مليئة بجميع الفيتامينات المفيدة يمكنك أن تقومي بإعداد الحبوب في المنزل وهي عن طريق طحن هذه الحبوب في المنزل وإعداد ألذ الوجبات بها، فعلى سبيل المثال يمكنك طحن الأرز، الشعير، القمح، الشوفان وإدخالها في بعض الوصفات المفيدة التي ستمثل ألذ وافيد وجبلات الإفطار للأطفال.

فبعد أن تقومين بطحن هذه الحبوب ستصبح مثل البودرة وبعدها يمكنك طبخها مع بعض الفواكه أو الخضروات وإعداد الهريس منها لإفطار الطفل.

أما إذا كنتِ تبحثين عن بديل أكثر إفادة للطفل وسريع يمكنك تحضيره في ثوان معدودة، يمكنك في هذه الحالة استخدام الحبوب المصنعة خصيصًا للأطفال والتي تكون مدعمة بالحديد مثل حبوب بلفيت بلسالمصنوعة من خليط متوازن بين الحليب والحبوب، حيث أن بعضها يحتوي على ثمانية أنواع مختلفة من الحبوب (القمح والأرز والذرة والشوفان والشعير والجاودار والذرة الرفيعة والدخن). وهو متوافر بعدة نكهات مثل الفواكه والعسل والزبادي والأرز والذرة، كما أنه سهل التحضير للغاية ويعد مصدرًا غنيًا بالكالسيوم والحديد و13 نوعًا من الفيتامينات المختلفة.

مقالات ذات صلة