نقائص التغذية في مرحلة الطفولة

يعتبر الاهتمام بالتغذية خلال الطفولة أمراً أساسيا، لأنه ينبغي على هذه الأخيرة تلبية الاحتياجات اليومية من المغذيات وكذلك المتطلبة من قبل عملية النمو والتطور. توجد مغذيات محددة ناقصة أكثر بشكل مشترك. ونحن نتحدث هنا عن المعادن مثل الحديد واليود والفيتامين د أو حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA).

حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA): هو حمض دهني غير مشبع متعدد، ينتمي إلى مجموعة أوميغا– 3، وهو المكون الرئيسي لخلايا الجهاز العصبي المركزي ويعتبر ضروريا خلال مراحل النمو والتطور. ويتوفر الدماغ البشري على تركيزات عالية من الأحماض الأمينية، منها حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA) الذي يعتبر المكون الرئيسي.
ينصح العديد من خبراء التغذية بتناول الأسماك كمصدر لحمض الدوكوساهيكسانويك (DHA) من 1 الى 3 مرات في الأسبوع منذ إدخالها في النظام الغذائي للرضع مع تفادي الأنواع الأكبر حجما.

الحديد: هو عنصر نزر ضروري للعديد من الوظائف الأيضية، بما في ذلك نقل الأكسيجين الذي نتنفسه الى كل خلايا جسمنا. يمكن أن يؤدي نقص الحديد بكميات كبيرة أو لمدة طويلة الى فقر الدم، كما يمكن أن يؤثر على التطور النفسي الحركي والمعرفي للطفل، بل يمكنه كذلك إضعاف الدفاعات الطبيعية.
لتفادي حدوث ذلك، ينبغي أكل اللحوم أو الأسماك كل يوم، أو البقوليات كذلك. وينبغي في مثل هذه الحالة ارفاقها ببعض الفواكه الغنية بالفيتامين س حتى تتم الاستفادة من الحديد الذي تحتوي عليه بشكل أفضل.

اليود: هو عنصر ضروري للأداء الطبيعي للغدة الدرقية. يمكن أن يتسبب نقص اليود في تضخم الغدة الدرقية وتأخر النمو العقلي.
يمكن العثور على هذا المعدن في الأغذية البحرية مثل الأسماك والقشريات وكذلك الطحالب. وبالتالي فمن الجيد تعويد الأطفال على أكل الأسماك منذ صغرهم، مع البدء بإدخال الأسماك البيضاء وبعد مرور سنة البدء بالأسماك الزيتية. كما يعتبر استهلاك ملح الطهام الغني باليود مصدراً مهما لهذا المعدن.

الفيتامين د: يمكن الإمداد به من خلال النظام الغذائي كما أن جسمنا ينتجه بفضل الإشعاعات الشمسية. يعتبر مهما جداً للحصول على عظام وأسنان قوية، نظراً لأنه يعزز امتصاص الكالسيوم وتمعدن العظام. وبالتالي قد يسبب نقص هذا الفيتامين الكساح.

يوجد هذا الفيتامين في الأسماك الزيتية، وصفار البيض والزبدة والألبان كاملة الدسم. ينصح أن يتناول الأطفال الصغار ما بين بيضة أو بيضتين في الأسبوع. وفي بعض الحالات، يكون تعرض الأطفال الصغار للشمس منخفضا جداً، خاصة في فصل الشتاء عندما نخرج الى الشارع بملابس كثيرة، وعليه ينصح بعض أطباء الأطفال بمكملات الفيتامين د. ومن أجل تفادي النقص في هذه المغذيات والمساعدة على موازنة التغذية للصغار، يمكن استعمال مكمل غذائي متكامل ومتوازن كما هو الشان بالنسبة لمنتج Vitafos junior.

مقالات ذات صلة